٢٩ مايو ٢٠١٨

عسكر يستقبل أبطال فنون القتال العائدون من افريقيا

استقبل الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة أمين عام للجنة الأولمبية البحرينية

استقبل الأمين العام المساعد للمجلس الأعلى للشباب والرياضة أمين عام للجنة الأولمبية البحرينية سعادة السيد عبد الرحمن صادق عسكر بمقر اللجنة الأولمبية البحرينية يوم امس ، أفراد المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة، العائدون من مدينة جوهانسبرغ بجمهورية جنوب أفريقيا، بعد المشاركة الناجحة والمشرفة بمنافسات النسخة الثانية من بطولة أفريقيا المفتوحة للهواة لفنون القتال المختلطة، والتي نظمها الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة  في الفترة  من  24حتى 26 مايو الجاري ، والذين حققوا من خلالها إنجازا جديدا بحصولهم على أربع ميداليات ذهبية وميدالية فضية ليحتلوا المركز الأول في الترتيب العام و يتصدروا البطولة بجدارة
وقد حضر الاستقبال، عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة العقيد خالد عبد العزيز الخياط، وعدد من المسئولين باللجنة الأولمبية وعدد من أعضاء ومنتسبي الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة.

وقد استقبل عسكر الأبطال بالورود، ونقل لهم تحيات وتهاني سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة.

وقد أشاد بما حققه أفراد المنتخب من إنجاز في هذه المشاركة، التي تعزز من الحضور والتواجد البحريني على المستوى الدولي  ،  مؤكدا أن  هذا الإنجاز  يضاف   لسلسلة الإنجازات التي حققها  ابطال فنون القتال  خلال مشاركاتهم  الخارجية المختلفة، والتي جاءت بفضل الاهتمام والدعم الكبيرين الذي توليه القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة مما  أسهم في تبوأ  مملكة البحرين مكانة مرموقة على صعيد الرياضة العالمية.

وقال عسكر: "  ننتهز هذه المناسبة السعيدة ُلنهنئ القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة ورئيس وأعضاء ومنتسبي الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، على هذا الإنجاز المشرف" مضيفا أن هذه النتيجة هي ثمرة للجهود المتميزة التي يبذلها سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة في الدعم المتواصل من سموه للرياضات القتالية، التي استطاعت تظهر بصورة مشرفة وتسجل مملكة البحرين في سجلات الأبطال عبر الإنجازات المتتالية، لتكون البحرين واحدة من الدول المتطورة في هذه الرياضات. كما لا ننسى الدور الكبير الذي يلعبه الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة برئاسة العقيد  خالد عبدالعزيز الخياط،   عبر البرامج التي ينفذها والتي تتناسب مع رؤية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، لخلق الاستمرارية عبر تكوين المنتخبات الوطنية القادرة على إحراز مزيد من النتائج المشرفة في المشاركات والبطولات العربية والقارية والدولية".

بداية حصاد   عام 2018
من جانبه، هنأ العقيد خالد عبدالعزيز الخياط القيادة الرشيدة وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بهذا  الإنجاز  الذي يعد الأبرز في تاريخ الاتحاد  والذي يؤكد ما وصلت إليه مملكة البحرين من مستوى متقدم في هذه الرياضة، بفضل الدعم اللامحدود من قبل القيادة الرشيدة للقطاع الرياضي، والمتابعة الكبيرة لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، والجهود المميزة لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة معربا عن شكره و تقديره  الى اللجنة الأولمبية البحرينية عامة والى  سعادة الأمين العام عبدالرحمن عسكر على متابعته الدائمة الامر الذي يزيد من تحفيزنا و تشجيعنا .

وقال : "نحن سعداء بما حققه المنتخب الوطني لفنون القتال المختلطة خلال مشاركته الناجحة ببطولة أفريقيا المفتوحة، وما هي إلا بداية حصد المزيد من الإنجازات في عام 2018، خصوصا وأن المنتخب تنتظره مشاركة في بطولة أوروبا المفتوحة المقرر إقامتها بالعاصمة الرومانية بوخارست في يونيو المقبل، والمشاركة ببطولة آسيا المفتوحة التي ستستضيف منافساتها العاصمة الصينية بكين في سبتمبر القادم"، مؤكدا أن جميع البطولات ما هي إلا تحضير جاد للمشاركة الأبرز وهي بطولة العالم التي ستحتضنها البحرين في نوفمبر من هذا العام، والتي يتطلع من خلالها أن ينافس المنتخب على إحراز المركز الأول في الترتيب العام للمنتخبات المشاركة، مشيدا بالمستوى القتالي الذي ظهر به لاعبو المنتخب في هذه المشاركة، متمنيا في الوقت ذاته التوفيق والنجاح للمنتخب في المشاركات القادمة.

طباعة عرض جميع الأخبار